اقتصاد, بوابة الفجر 17 أبريل، 2024

انخفض معدل التضخم في جنوب إفريقيا إلى أدنى مستوى له منذ شهرين في مارس، لكن من غير المرجح أن يقنع ذلك صناع السياسات بخفض تكاليف الاقتراض حيث من المتوقع أن يكون الانخفاض قصير الأجل بسبب ارتفاع أسعار النفط.وقالت هيئة الإحصاءات في جنوب إفريقيا ومقرها بريتوريا يوم الأربعاء في بيان على موقعها على الإنترنت إن أسعار المستهلكين ارتفعت بنسبة 5.3٪ مقارنة بالعام السابق، مقارنة بـ 5.6٪ في فبراير وكان متوسط تقديرات 18 اقتصاديًا في استطلاع بلومبرج هو 5.4%.وتأرجح الراند، الذي انخفض بنسبة 3.2% مقابل الدولار هذا العام، بين المكاسب والخسائر قبل وبعد صدور البيانات. ومن المرجح أن يؤدي تراجع العملة – إلى جانب ظروف الجفاف التي تدفع أسعار الذرة البيضاء الأساسية إلى الارتفاع، وارتفاع أسعار النفط الناجم عن التوترات الجيوسياسية في الشرق الأوسط – إلى إبقاء التضخم ثابتا، مما يجعل صناع السياسات مترددين في خفض تكاليف الائتمان.

زيارة مصدر الخبر