اليوم السابع, عاجل 17 أبريل، 2024

قال ملك البحرين حمد بن عيسى آل خليفة،  إن مصر العروبة الحاضرة في الذاكرة والوجدان، هي مهد الأمن والأمان وموطن الخير والاستقرار، وأنها تفردت بالذكر الصريح في القرآن الكريم، وستظل خير السند ونعم العون للجميع، مضيفًا:”من دواعي المحبة والتقدير أن أقوم زيارة إلى مصر الشقيقة التي تشعرنا على الدوام، وبما نشهده من حفاوة وترحاب، بأننا بين أهلنا وعزوتنا”.

وأعرب ملك البحرين- فى كلمته بالمؤتمر الصحفي المشترك مع الرئيس عبدالفتاح السيسى عقب مباحثاتهما في قصر الاتحادية اليوم الأربعاء- عن ارتياحه الكبير لما تناولته جلسة المباحثات المشتركة مع الرئيس السيسي، حيث ناقشا عددا من القضايا ذات الأولوية والأهمية لتعزيز العمل العربي المشترك، وخاصة ما يتعلق بضرورة تنفيذ قرارات وقف إطلاق النار في غزة وإيصال المساعدات الإنسانية، والحاجة إلى مسار سياسي نحو سلام عادل ودائم في المنطقة على أساس حل الدولتين، وقبول فلسطين كعضو كامل العضوية في الأمم المتحدة لينال الشعب الفلسطيني حقوقه المشروعة.

وأشار ملك البحرين، إلى أنه تم أيضا بحث جدول أعمال القمة العربية الـ33 التي سوف تستضيفها مملكة البحرين خلال شهر مايو المقبل، وضرورة التوصل بصورة عاجلة إلى سياسة واضحة لوقف التصعيد بمنطقة الشرق الأوسط وضمان السلام والأمن والاستقرار الإقليمي.

وأعرب ملك البحرين،  عن ثقته التامة في أن نتائج مباحثاته المثمرة مع الرئيس السيسى، بما تميزت به من عهد صادق لدعم الجهود الجماعية لتحقيق السلام العادل والشامل في المنطقة، ستجد طريقها نحو التنفيذ الذي آن أوانه كي تنال الأجيال القادمة حقها من العيش الكريم والحياة الآمنة.

زيارة مصدر الخبر