بوابة الشروق, حوادث 17 أبريل، 2024

حرر طبيب بقسم الأنف والأذن والحنجرة بمستشفى المنصورة الجامعي، محضرًا بنقطة شرطة المستشفى اتهم فيه الدكتور حسام غازي مدير مستشفى المنصورة الجامعي بالتعدي عليه بالضرب داخل مكتبه.
وقال الطبيب أحمد عصام، طبيب مقيم بالمستشفى، في المحضر الذي حرره اليوم الأربعاء، إنه فوجئ خلال مباشرة عمله بقسم الأنف والأذن والحنجرة، بأحد أفراد الأمن يطلب سرعة حضوره إلى مكتب مدير المستشفى، وفور وصوله طلبت السكرتارية هواتفه المحمولة، ومنع اصطحابها خلال لقائه بمدير المستشفى.
وأضاف الطبيب: “فوجئت بمدير المستشفى فور دخولي يوجه لي السباب ويعتدي عليّ بالضرب وحاولت التعرف على أسباب ذلك لكن قام بطردي من مكتبه بعد التعدي عليّ”.
وأشار الطبيب، إلى أنه فور خروجه اتصل بوالده بعد أن تحصل على هاتفه المحمول من مكتب السكرتارية؛ ليفاجئ بمدير المستشفى يخرج مرة أخرى، ويسحب الهاتف ووجه السباب له مع والده الذي طالبه بالهدوء إلا أنه أغلق الهاتف في وجه الده.
ولفت إلى أنه توجه إلى مكتب رئيس جامعة المنصورة الدكتور شريف يوسف خاطر، لتحرير مذكرة للتحقيق في الواقعة.
من جهته، نفى الدكتور حسام غازي، مدير مستشفى المنصورة الجامعي، حدوث الواقعة، مشيرا إلى أنه أستاذ جامعي وعضو هيئة تدريس بكلية الطب، ولا يمكن أن يقوم بتلك الأفعال الخارجة على القانون.
وأضاف مدير مستشفى المنصورة الجامعي، أن الطبيب الذي تقدم بالشكوى دائم افتعال المشكلات، وسبق له وأن قام بالادعاء لدى سكرتارية قسم الجراحة منذ فترة بأن يمحي له الغياب بناء على توصية من مدير المستشفى بذلك من أجل أن يحضر امتحان مادة “الجراحة”، مردفا: “رغم أن ذلك لم يحدث إطلاقا، ووجهت باتخاذ كل الإجراءات القانونية حيال تلك الواقعة لمنع تكرارها”.

زيارة مصدر الخبر