أخبار عالمية, مصراوي 18 أبريل، 2024

مصراوي
قال ممثل مصر لدى مجلس الأمن الدولي السفير أسامة عبد الخالق، اليوم الأربعاء، إن إسرائيل تحاول تشويه سمعة الأونروا زورا وبهتانا بينما يقدم موظفو الوكالة أروع الأمثلة في العمل الإنساني.
وأكد عبد الخالق رفض مصر المبررات غير المقنعة لوقف تمويل بعض الدول للأونروا استرضاء لإسرائيل وبغرض المساواة بين الجاني والضحية.
وكان المفوض العام ومدير وكالة الأونروا فيليب لازاريني قال، اليوم الأربعاء، إن الوكالة تمثل قوة للاستقرار في المنطقة وهناك حملة خبيثة تستهدف عمل الوكالة، موضحا أن الرضع والأطفال يموتون في شمال غزة بسبب الجوع في وقت تنتظر فيه المساعدات خارج القطاع الإذن بالدخول.
وأكد لازاريني أن حكومة الاحتلال الإسرائيلي تسعى لإنهاء وجود الأونروا في غزة، لافتا إلى أنت مقرات الوكالة في قطاع غزة تم احتلالها من قوات الاحتلال.
وأشار لازاريني إلى أن مساحة عمل الأونروا تتقلص في غزة بعد فرض إسرائيل قيودا على عملها، مشددا على أن الدعوات لإغلاق الوكالة تتعارض مع معايير العمل الإنساني.
وأوضح لازاريني أن تفكيك الأونروا سيعمق الأزمة الإنسانية في غزة وسيقوض وقف إطلاق النار في القطاع، داعيا أعضاء مجلس الأمن الدولي إلى الحفاظ على دور الأونروا الإنساني.

زيارة مصدر الخبر