صحيفة الوطن, منوعات 9 يوليو، 2024

كارثة طبيعة ضربت مدينة هيوستن في ولاية تكساس الأمريكية تسببت في انقطاع الكهرباء عن مليون منزل، ما جعل ملايين السكان يعيشون في ظلام دامس، وذبك بعد ساعاتٍ من وصول إعصار استوائي يدعى «بيريل»، إلى ساحل ولاية تكساس الأمريكي.
وتسبب الإعصار في هطول أمطارٍ غزيرةٍ وهبوب رياحٍ قويةٍ، أصابت ملايين السكان بحالة من الهلع والخوف، وذلك وفقًا لما نقله موقع «سكاي نيوز» عن مركز «سنتر بوينت إنيرجي» في مدينة هيوستن الأمريكية.
وحذّرت مدينة هيوستن من الإعصار الاستوائي، خصوصًا مع ارتفاع المياه التي أدت إلى إغلاق الشوارع في أنحاء المدينة، وهناك احتمالات بفيضانات واسعة بساحل الولاية الأمريكية.
هيئة الأرصاد الجوية الوطنية توقّعت زيادة قوة الإعصار الاستوائي «بيريل»، اليوم، ويتجه ناحية الشمال الشرقي، بعدما خلق دمارًا واسعًا بعدة مناطق في المكسيك والبحر الكاريبي.

إلغاء ألف رحلة جوية

وألغي أكثر من ألف رحلة جوية، بمطار هيوستن بسبب سوء الأحوال الجوية واستمرار الاعصار، خاصة بعد وصول إلى الشواطئ.

زيادة الرياح المدمرة الناتجة عن الإعصار الاستوائي

ومن المتوقع أن تزداد الرياح المدمرة الناتجة عن الإعصار الاستوائي، بالقرب من ولاية «لويزيانا» الأمريكية، إضافة إلى تحرك العاصفة ناحية بعد وصولها إلى اليابسة، وسيتحرك للداخل بشكل كبير، وفقا لما ذكره جاك بيفين، كبير المتخصصين في الأعاصير بمركز الأعاصير الوطني.

فيديوهات توثق الإعصار الاستوائي

وانتشر عبر منصّة التواصل الاجتماعي «إكس»، مقاطع فيديو تُوثّق الإعصار الاستوائي «بيريل»، تظهر فيها اليابسة تتحول إلى سيول تغزو الولاية الأمريكية.

زيارة مصدر الخبر